لتعزيز التعاون العلمي المشترك 

كلية الأغذية والزراعة في جامعة الإمارات تستضيف وفدا علميا من جامعة بوغور الزراعية الإندونيسية

afضمن رسالة جامعة الإمارات في تطوير التعاون الأكاديمي والبحثي المشترك مع المؤسسات والجامعات البحثية المتخصصة لتعزيز قدرات البحث العلمي والابتكار، استضافت كلية الأغذية والزراعة وفدا علميا من "جامعة بوغور الزراعية " من جمهورية اندونيسيا، صباح الإثنين الموافق 24 ابريل الجاري، في مختبر الابتكار الحكومي، بالمبنى الهلالي، بحضور روفيتا دجاماوار- الوزير المفوض للشؤون الاقتصادية في سفارة الجمهورية الإندونيسية في أبوظبي، والأستاذ الدكتور هيج آري بيربايانتو -المفوض للعلوم والثقافة بالسفارة، والبروفيسور ريزال سجيفل نازيل- مساعد المدير لشؤون البحث العلمي، والسيد أحمد مخلص يوسف – نائب مدير الجامعة لشؤون الخريجين، والوفد المرافق من رؤساء الأقسام العلمية ومدراء المراكز البحثية وأعضاء الهيئة التدريسية ، وأسرة كلية الأغذية والزراعة بجامعة الإمارات.

ويهدف اللقاء إلى تعزيز التعاون المشترك في مختلف مجالات وتخصصات العلوم الزراعية بين الجامعتين، وخاصة في مجالات البحوث العلمية الزراعية المشتركة، والاقتصاد الزراعي، وتطوير المنتجات الزراعية والحيوانية، ومختلف تخصصات العلوم البيطرية ومشاريع التغذية، وتخصصات الإنتاج النباتي والحيواني، عبر مظلة التعليم الجامعي والبحوث الزراعية التطبيقية، كما تناول اللقاء بحث سبل التعاون العلمي المتخصص في المجالات الزراعية الأكاديمية، وفرص توقيع مذكرة تفاهم تعزز من نقل المعرفة بين الجامعتين والابتكار الزراعي والنباتي والحيواني، وكذلك التبادل العلمي الطلابي. 

وأوضحت روفيتا دجاماوار-الوزير المفوض للشؤون الاقتصادية في سفارة الجمهورية الإندونيسية في أبوظبي أن مثل هذه اللقاءات التي تجمع الجامعتين الوطنيتين في تطوير العلوم الزراعية والبحثية يقود إلى مزيد من الفرص في توسيع دائرة التعاون بين جمهورية إندونيسيا ودولة الإمارات في مختلف تخصصات ومجالات العلوم عبر وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي لدى البلدين الشقيقين، حيث تعد جامعة بوغور الزراعية من أعرق الجامعات الإندونيسية الوطنية في العلوم الزراعية في القارة الأسيوية.

وقدم البروفيسور موه ياسرام ماسيجايا – رئيس جامعة بوغور IPBU -عرض تعريفي عن جامعة بوغور الزراعية، واستعرض رؤية الجامعة والأهداف التي أنشئت من أجلها، والسياسة العامة للتعليم الأكاديمي والزراعي البحثي، بالإضافة إلى رؤية الجامعة المستقبلية حتى العام 2045، واستعرض مجالات التخصصات البالغ عددها 9 تخصصات، ويبلغ عدد طلابها 26500 طالب وطالبة، وبها 1240 عضو هيئة تدريس وهي الشريك الاستراتيجي للدولة في مجالات العلوم الزراعية والاقتصاد الزراعي، وبها مجموعة من المراكز البحثية في مختلف العلوم والتخصصات الزراعية والبيئة واستدامة الزراعة، وتطوير البيئة البحرية والسمكية، والزراعة الحيوية، وتطوير العلاجات الطبية الزراعية ،والابتكارات الزراعية البحثية، بأجمالي بلغ 22 مركز بحثي،  ولها شراكات استراتيجية مع ما يفوق 70 دولة في مجال العلوم الزراعية، وتصنف رقم 61 ضمن أفضل 100 جامعة حول العالم QS ، في مجال البحوث الزراعية والمراكز البحثية في القارة الأسيوية.

 

       

 

Apr 30, 2017